الأربعاء، 6 مارس 2019

كيف تحمي نفسك وحسابك 2 | البطاقات البنكية



نحن الآن في عالم إنترنت الأشياء، كلُ شيءٍ الآن يتم عبر الإنترنت وأجهزة الكمبيوتر. هذا جعلنا ننجز الكثير من الأمور بسرعة ويسر أكثر من ذي قبل، من ضمن هذه الأشياء هو إتمام المعاملات المالية وإتمام صفقات البيع والشراء دون أن نحمل معنا المال، كل ذلك يتم عبر بطاقة بلاستيكية فقط دون الحاجة لأن تحمل معك المال!

معظمنا الآن يمتلك حسابًا بنكيًا ويمتلك بطاقة إئتمانية ليشتري أو يسحب بها ماله مما يتعين علينا أن نعي وندرك كيف نحافظ على أمن مالنا ذلك وأمن بطاقتنا الإئتمانية تلك.

لكن كل ذلك التقدم فرض علينا المزيد من التحديات لحماية أمن تلك الوسائل نتيجة تَّقدم وسائل السرقة عن ذي قبل، فلم يعدّ السارق بحاجه لأن يدخل بيتك ليسرق مالك الآن فكل ما يحتاجه الآن هو الحصول على بيانات بطاقتك البنكية: (رقمها - رقم CVV - وتاريخ إنتهائها) فقط، ومع إزدياد تطور طرق ووسائل السرقة فقد يحتاج لرقمها السري!

عليك أن تدرك جيدًا أن بطاقتك تلك هي أموالك بالضبط فسرقتها يعني سرقة أموالك التي فيها كلها، وكان لزامًا عليك، أنطلاقًا من هذا الأمر، أن تتعلم كيف تحافظ عليها.

أولًا: كن حذرًا.

عليك أن تتوخى الحذر عندما تقوم بإستعمال بطاقتك للدفع عبر الإنترنت فلا تقوم بإضافة بطاقتك على أي موقعٍ أو تطبيق أنت تشك فيه أو مشبوه لكي لا يقوم بعمليات سحبٍ منها غير معلومة بالنسبة لك،
كما أنه عليك تفعيل خدمة الـ OTP* إن كان ذلك متاحًا لك حتى تضيف طبقة أمان إضافية لعمليات مشترياتك على الإنترنت،
وقد نجد أن أحد تلك الحلول هو استخدام بطاقة Prepaid تحتوي فقط على كمية المال الذي سوف تشتري به فلا تخاطر بكل مالك.

ثانيًا:  ماكينات الـ ATM.

ولكن الخطر ليس من هذه المواقع فقط، وإنما أيضًا في ماكينات الـ ATM المنتشرة في الشوارع، عليك أن تأخذ حذرك منها حيث هناك أجهزة يمكن تركيبها على الماكينات تسمى سكيمر (Skimmer) تتمكن من قراءة بيانات البطاقة حيث توضع في مكان دخول البطاقة للماكينة وتقرأها قبل أن تدخل للماكينة نفسها ويتم تركيب لوحة مفاتيح كواجهة على لوحة المفاتيح الأصلية لتسجل كلمة السر أو يتم وضع كاميرا صغيرة مخفية بجوار لوحة المفاتيح، وهذه صور توضيحية







ومن ثم يستطيع السارق بعد ذلك فك هذه الأداة وتفريغ بيانات كل بطاقة على بطاقة أخرى بيضاء ويقوم بتسجيل كلمة المرور لكل بطاقة على حدة ليتمكن بعد ذلك من السحب الكاش بواسطة هذه البطاقة البيضاء من أي ماكينة.

المشكلة في الأمر كله أن هذه الأدوات تباع عبر المتاجر الإلكترونية الشهيرة وبأسعارٍ رخيصة وهاكم أمثلة:

1. علي أكسبريس: http://bit.ly/2w29SQN
2. علي بابا: http://bit.ly/2MursY0
3. أيباي: https://ebay.to/2w0UBzC

(ملحوظة: هذه فقط أمثلة لتدعيم الموضوع بالأدلة)

حسنًا، كيف تتفادى ذلك؟!

هذا السؤال مهم، ولكن قبل أن أجيب عليه عليك أن تعلم أن أسلم وأفضل طريقة لتفادي تلك المشاكل هو التعامل مع ماكينات الـ ATM الموجودة عند فروع البنوك لأنها مؤمنة بشكل أفضل وأحسن،
ولكن قد يكون من الصعب الذهاب لأقرب فرع لأي بنك لإجراء معاملة على ماكينته ولهذا السبب هناك الآف الماكينات في شوارعنا وهذا أسهل وأسرع لهذا عليك أخذ بعض الاحتياطات:
  • قم بمسك مكان البطاقة ثم قم بجذبه ناحيتك قليلًا، وهزه أعلى وأسفل لتتأكد من أنه مكان البطاقة الأصلي للماكينة وأنه مثبتٌ بإحكام لا يتحرك.
  •  أثناء كتابتك لكلمة السر الخاصة بالبطاقة قم بتغطية لوحة المفاتيح بيدك الأخرى بحيث لا يكون هناك مجال لأن يظهر وأنت تكتبه.
  • قم بتفعيل خدمة الرسائل القصيرة من البنك الخاص بك إن أمكن لكي تصلك رسالة كلما قمت بعملية سحب من البطاقة فتكون على علم في نفس الوقت لأي عملية تتم على بطاقتك سواءً بعلمك أو بدون علمك كي تستطيع تدارك الأمر في حينه إذا ما حصل شيء لا قدر الله.
  •  قم بالاستعلام عن رصيدك والعمليات التي تمت على بطاقتك بإستمرار من خلال خدمة الإنترنت البنكي الخاص بك أو من خلال الـ ATM.

ثالثًا: نقاط البيع POS.

مع الأسف يوجد أيضًا ملحقات يمكن أن تضاف لنقاط البيع كما ماكينات الـ ATM




من الصورة السابقة ستلاحظ وجود فرق في مدى الجزء الظاهر من البطاقة بين الماكينة السليمة والماكينة المثبت عليه السكيمر لذلك عليك الإنتباه لذلك، 
وكذلك عليك أن تتأكد من أن الكاشير يقوم بعملية السحب من الماكينة أمامك وليس في منطقة غير ظاهرة لك هذه فقط الطرق التي يمكن تفادي بها سكيمر هذه الماكينات.



* الـ OTP: هو رمز يُرسل لك عبر رسالة sms لهاتفك يستخدم لمرة واحدة فقط يستعمل كطبقة أمان إضافية لتأكيد هويتك وأنك أنت بالفعل من تقوم بتلك العملية. وهو اختصار لـ One Time Password

إلى هنا أنتهى هذا الموضوع، وأتمنى أنه قد نال إعجابكم وحقق الإفادة المرجوة منه، إن كان عندك أي طرقٍ آخرى لزيادة أمان بطاقتك الإئتمانية فلا تبخل بمشاركته معنا عبر صندوق التعليقات لتعم الفائدة ^_^




إضافة تعليق

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *